بلديتا الزهراء ورادس: مشروع احداث مقبرة بعد ان تم تخصيص قطعة أرض وسط المدينة



صادق المجلس البلدي للزهراء من ولاية بن عروس على مشروع احداث مقبرة بعد ان تم تخصيص قطعة أرض وسط المدينة وفق ما اكده اليوم الخميس رئيس بلدية الزهراء ريان الحمزاوي لمراسلة وات بالجهة.

وقال الحمزاوي ان المسألة تتعلق اساسا بالاشكال العقاري الذي ظل قائما نظرا لعدم توفر رصيد عقاري هام يسمح باحداث مقبرة، بما جعل متساكني الزهراء يجدون صعوبة في دفن موتاهم لسنوات متتالية.


واكد انه تم اليوم حل هذا الاشكال بعد التوافق بين اعضاء المجلس البلدي على تخصيص قطعة أرض وسط المدينة سيتم تهيئتها ومد الطرقات بها واحداث مآوي لتصبح مقبرة خاصة بالزهراء.

وفي ذات السياق دعت بلدية رادس في بلاغ نشرته امس الاربعاء على صفحتها للتواصل الاجتماعي متساكني رادس الى اعادة ترميم قبور موتاهم الموجودة بمقبرة سيدي عمار (مقبرة قديمة بالمدينة) وذلك بالتنسيق المسبق مع المصالح المختصة للبلدية.

وياتي هذا القرار وفق البلاغ ذاته في إطار سعي المجلس البلدي لتوفير فضاء بديل بالمدينة نظرا لمحدودية المساحة الشاغرة المتبقية بمقبرة الرحمة و التي ستشرف على نهايتها عن قريب.
وتعتزم البلدية وفق البلاغ إعادة استغلال مقبرة سيدي عمار بداية من سنة 2022

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 224207