المغرب: لا يمكن لحرية التعبير، لأي سبب من الأسباب، أن تبرر الاستفزاز والتهجم المسيء للديانة الإسلامية



وكالات - أدان المغرب، الأحد، "الإمعان" في نشر رسوم الكاريكاتير المسيئة للإسلام وللرسول و"التي تعكس غياب النضج لدى مقترفيها".
جاء ذلك في بيان لوزارة الخارجية، حصلت الأناضول على نسخة منه.

وخلال الأيام الماضية، شهدت فرنسا، نشر صور ورسوم مسيئة للنبي محمد عليه الصلاة والسلام، على واجهات بعض المباني في فرنسا.


والأربعاء، قال الرئيس الفرنسي، في تصريحات صحفية، إن فرنسا لن تتخلى عن "الرسوم الكاريكاتورية" (المسيئة للرسول محمد والإسلام).


وأثارت الرسوم وتصريحات ماكرون موجة غضب في أنحاء العالم الإسلامي، وأُطلقت في معظم الدول الإسلامية والعربية حملات مقاطعة للمنتجات والبضائع الفرنسية.
ولفت البيان إلى أن "المغرب يدين بشدة الإمعان في نشر رسوم الكاريكاتير المسيئة للإسلام وللرسول سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام".

وأعربت المملكة عن "استنكارها لهذه الأفعال التي تعكس غياب النضج لدى مقترفيها".
وأكد البيان أن "حرية الفرد تنتهي حيث تبدأ حرية الآخرين ومعتقداتهم".

وتابع: "لا يمكن لحرية التعبير، لأي سبب من الأسباب، أن تبرر الاستفزاز والتهجم المسيء للديانة الإسلامية التي يدين بها أكثر من ملياري شخص في العالم".

Commentaires


2 de 2 commentaires pour l'article 213808

Ryan81  ()  |Lundi 26 Octobre 2020 à 09h 59m |           
تي وينو عمر متاع التطبيع خيانة عظمى , تي شبيه بلع لسانو , الرئيس الوحيد الذي حرر قرطاج لفترة من الإستعمار هو المرزوقي #عمرـ أكبرـ عمليةـ تحيل

BenMoussa  (Tunisia)  |Lundi 26 Octobre 2020 à 09h 34m |           
من راى منكم منكرا فليغيره بيده فان لم يستطع فبلسانه فان لم يستطع فبقلبه وهو اضعف الايمان
اين نحن من هذا يا ترى؟