الرئيس المكسيكي يوقع تعديلا دستوريا يلغي حصانته الرئاسية

المكسيك


الأناضول - وقع الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، الجمعة، تعديلا دستوريا يلغي بموجبه الحصانة عن منصب الرئاسة.

ويأتي توقيع الرئيس المكسيكي للمرسوم عقب موافقة مجلس الشيوخ على التعديل الدستوري في نوفمبر/ تشرين الثاني 2020.


وينص التعديل على إمكانية ملاحقة الرئيس قضائيا في حال ارتكابه جرائم فساد ومخالفة الانتخابات وجرائم أخرى بالإضافة إلى الخيانة العظمى.

ومن المنتظر أن يدخل التعديل الدستوري حيز التنفيذ في 27 فبراير/ شباط الجاري.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 220915